Jan 13, 2008

رحيل






.

.

.

.

.



ملحوظة

النقاط بالأعلي محاولة للصمت .

حزن أول

ولست أعلم يا صديقي كيف يرحل الرحيل..
أو كيف لي أن أكتب تفاصيل السكون..
هلا تركت لي ممحاتك لأمحو بها خطوات الغياب..!!
هلا عدت وفتحت لي بوابة القلب الحنون..!!

صيفاً

وأنت تمر بالجوار..
حاذر من أن تطأ ذاكرتي..
تركتها لتجف .. بعدما بللها الحنين..


خريفاً

ربما يجد الآخرون أحباباً يتحدثون إليهم..
إلا أنني لم أعد أجد من أتحدث إليه..!!
غير كائن ٍ تاه في أحضان العتمة..
ولبـس عبـاءة الغياب..!!
كأنما يقايض وحدتي بصمت الرحيل..
كشراع ٍ مزق البحر رئتيه..
وعلمه الملح حلاوة اليابسة..!!

حزن ثان

اعتذر عن الحزن..
واعتذر عن الصمت..
فكلما وهبت نفسي للذكريات كنت وحدك من يمر بالجوار..
ماذا يعني الرحيل للباقين وراءنا ؟
كنت أمشي كظل يسابق غيمة تحن إلى الموت فقط لأنك هناك..!!
امنحني العبور إليك للحظات .. أريد أن أقول شيئاً..!!!!
خذني إليك .. هنا الوحدة كل شيء..!!!!
مللت من بـُعد لا ينتهي..!!



حزن مؤجل

لماذا ياصاحبي تعيرني الصمت..؟
ألم أعرك ذات يوم فصاحة الكلام..!!
لماذا تجعل الموت يسكن الحنجرة..؟
لأظل أبحث بين الأنام..
عن عين ..ٍ
لاتـنـام..!!



يغتالنى الشوق والحنين اليك


يغتالني شوقي إليك
وتهيم بي أمواج حبي
انظر حولي ..!
فلا أرى سوى عناوين البين
تختال أمامي
وأوهام طيفك تعصف بي ..
تجتاحنــــــي
أغمض عينيٌ
أحاول استدراج ملامحك
أستعيض بها بعضاً من حنيني
أنسى معها سطوة شجوني
وسياط ظنوني
أعلم أنا ..
أني أبحر إليك
بلا بوصلة
بلا خارطة
إلى السبيل تهديني
أبحث عنك ..
وأتوه
بين الأمواج .. والأنواء
تجول المدى نظراتي
تخترق السحب.. تعانق السماء
أغلقها انكساراً دون ما رجاء
أهم بالعودة أدراجي
فلا أمل يحييني
ولا بصيصٍ نور ٍ إليك يهديني
تتراءى لي
بحنانك .. بحبك
بقلبك .. ونبضك
تستوقفني نداءاتك الحانية
ألمح طيف ذراعيك
تمتدان بحنو نحوي
ترتجي عودتي ..!
تتصارع بداخلي اختياراتي
تتكسر كُلٌ احتمالاتي
وتستعر لهيباً إليك ..
مسافاتي
آهٍ يا أنا ..
يا حلماً من سَنا
إلى أين المسير ؟
و
أين هي نهاية الطريق
في زمن اللقاء العسير
أحتاجك أنا..!!
وأطالب بك آمالي
أحاول إخراجها ..
من خزائن أحلامي
فالأحلام إن لم تتحقق
تموت في مقبرة الأمنياتِ
أستنزف حبك ..
صبري واحتمالي
لم يعد بمقدوري ولا بيدي
السيطرة على هواجس اشتياقي
وأبقى
ما بين رجائي وأمنياتي
و قسوة واقعي ومخاوفي
يغتالني
الشوق والحنين
إليك


!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! لا زلــــــتــــــــــــــــــــــ




لازلت ارتشف كؤوس العشق والهوا ..
امسك قلمي ... أبعثر أحرفي فوق قصاصات الورق ...
أحرف ارددها..
أ ..
ح..
ب..
ك..
لا .. لا
بل أعشقكِ ...
لا..
لا ادري ...
حائر أنا في أمري ...



ولكن..
مفتون أنا بكِ سيدتي ...
اخجل من نفسي ..
أتعثر في همساتي ..
قلمي يهوي ..
وأوراقي تتطاير ..
باحث عن طيف حبيبتي ..



لازلت ارتشف كؤوس العشق والهوا ..
وحيد .. تائه..
لا ..
بل هناك من اعشق ..
قمري بالسماء يضيء حلكة الليل ..
أغمض عيناي ..
أراكِ حلم يداعب غفوتي ..
اسمع همسات حانية ..!
(( مشتاق.. إليكِ حبيبتي ))
اشعر بدفئكِ .. يغمر أوصالي المتجمدة ..



بيدكِ تمسحين على وجنتي ..
دموعي تتلألأ كما النجوم بقربكِ يا قمري ..
أناجيك بين خلوات صمتي ..
((حبيبتي .. لا تدعيني وحيد ،، يؤلمني هذا البعد ،، ))
حبيبتي ..فراقكِ قد أعياني ..
أرهق ذلك القلب الصغير الذي تحتضنه أضلعي ..
بات كسيرا .. مهشما .. تتقاذف به أمواجُ حبٌ هائج .. ينتظر سكون رياحي ليهدأ ..
ويذهب في سبات الشتاء .. الطويل ..
ولكن..
كيف.؟! ومتى ؟! ..
وفراقكِ يثير مشاعر قد اختبأت وتوارت خلف أغلال سجوني..
قلمي يهذي بحروفه أينما سكب حبره ..
أ .. ح .. ب .. كِ .. بجنووووون
أمزق أوراقي خشيت أن يراها احد ..
انتظر عودتكِ حبيبتي ..
اشتاق لدفء أنفاسكِ ..
ونشوة قبلاتكِ ..



لازلت ارتشف كؤوس عشقكِ حبيبي ..
مفتون ..
مجنون ..
طفل عاشق ..
لمسة من الإحساس ..
تائه .. حائر .. في بحوركِ ...
متى تعودين لاسكن في أحضانكِ ...
استيقظ من غفوتي وإذ بدموعي قد خطت هذياني ..
فوق قصاصاتي ..
فضحت أمري ..
ولكن ..
اصرخ بأعلى صوتي ...
أحبكِ يا سيدتي ...
أحبكِ بجنوووون ..
اكتب أحرفها متلاصقة متزاحمة .. بلا خجل ..
نعم أحبكِ ..
ا
ح
ب
كِ
,
"

Jan 10, 2008

احيانا

°¨¨™¤احياناً ¦¤™¨¨°

تسترق السمع..لا لا .. لا أقصد التصنت على الغير
أقصد أنك تظل صامت تستمع لصدى أحاديثهم داخل روحك
دقائق..ساعات..لاتود الانقطاع.. أنت مستمتع مع انه مجرد خيال

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تنفعل ..تلقي باللوم..تتوعد..الدمع ملئ وجهك ..ربما..ثم لاتلبث أن تكتشف أنك بمفردك
هي مجرد ذكرى مؤلمة جائت وانتزعتك لتعتصر قلبك ثم ترحل

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تفرح كل الفرح ومع فرحك تتألم
عجيب
لأنك فرحت بمفردك وليس ثمة من يشاركك الفرح


°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°
حولك الكثير ممن تتمناهم لكنك لاتريد رؤية أحد
فقط تريد الاختلاء بنفسك

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تتمادا في الخطأ.. لا لشيئ..لكن من باب الفضول تود معرفة ماذا سيحدث
غريب أن تستمر وأنت تعرف أنك مخطئ

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°
يسيئ لك شخص..تنظر اليه بقلبك الطاهر ..تبتسم
بعدها تستغرب من أين لك هذه الشدة


°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تعاني .. تتأوه..تنطوي على نفسك
لاتدري لماذا أنت هكذا
اذا لماذا كل هذا وأنت في عافية؟


°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°
تبني مكانك طوبة ..طوبة.. وعندما تنهي البناء
في لحظة مفاجئة.. تترك مكانك والبناء


°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تحبهم وأنت لاتعرفهم..تخاف عليهم..تقدم لهم الخير
ولا أحد يصدق أنك مخلص !
كيف يصدق وأنت لاتعرفهم ولم ترهم قط
غريب امرهم..ألسنا مؤمنين؟

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تصل نقطة عالية من النجاح
ومع هذا الا انها نقطة تراجع عن كل النجاحات

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تستمر على أحلامك وأنت تعلم أنها أحلام.. هباء
من يدري
ربما لأنك متأكد أنها لن تتحقق فالحلم أقرب الى نفسك من الحرمان




°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تشعر بالحنين تجاه المجهول
فهل هي مشاعر صدق أم محض للغباء والجنون

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

أنت المحق والاخرين يهمزون ويلمزون خلف ظهرك فتحبط
لماذا تهن وتحزن وأنت الأعلى

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تشتاق الى ربك.. لكنك تظل في معاصيك مسرفا
غريب..بل مهلك أن يناديك الله فلا تجيب

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تحب وأنت بحبك النظيف على خير حال
وحين تسأل : هل تحب؟
تسارع بقول : لا
لماذا تكابر وأنت لم تذنب؟

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

أحيان كثيرة تضحك وقلبك مع الذين رحلوا وتركوك تقتات على ذكرهم
تشعر وقتها أن الحياة بلا طعم
الى متى تتعب وأنت تعرف قوانين الحياة؟

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تتمنى أن تبوح بسرك الذي أعياك له
توشك أن تقول.. تتراجع..مازلت خائف..الصمت أنسب لك..
دوامة الكتمان

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°

تسافر مع من تحب .. أجمل الأوقات ..تمرح..تلعب..تنسى العالم
تشعر بربحك لكل شيئ وأنت معه
وبعد الربح تخسر كل شيئ لأن ابن أخيك الصغير ناداك (عموه)
فانتبهت من حلمك

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°
تصبر في أشد المواقف..وفي أبسطها لاتجد نفسك الا متهانفا

°¨¨™¤¦ احياناً ¦¤™¨¨°
تمسك بالقلم وتكتب.. وبعد يوم أو يومين تقرأ
وتستغرب كيف كتبت كل هذا















Jan 9, 2008

!اغفر لى

video


!من فقد الله فماذا وجد
!ومن وجد الله فماذا فقد

Jan 5, 2008

أين منى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اين منى مجلس انت به ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

Jan 4, 2008

كى ابقى


انى احبك كى ابقى على صلة بالله بالارض بالتاريخ بالزمن
بالماء بالزرع بالاطفال ان ضحكوا
بالخبز بالبحر بالاصداف بالسفن
بنجمة الليل تهدينى اساورها بالجرح اسكنه بالحزن يسكننى
انت البلاد التى تعطى هويتها من لايحبك يبقى دونما وطن

حوار


قال لها: أحبك إلي الحد الذي أرفض فيه أن أكون معكِ
قالت وعلامات الدهشة كلها تحتل عقلها وروحها وقلبها: بالله عليك.. كيف ذلك؟
قال: لست أنانياً! قالت: وما دخل الأنانية بالحب؟!
قال: آه.. يبدو أنني اكتشفت مشكلتك. قالت: أي مشكلة؟ قال: مشكلة عدم فهم فلسفة العشق
قالت: وهل الأنانية هي جوهر الحب؟
قال: الحب هو مشروع أناني. لأن العاشق يحب شخصاً بعينه، دون سواه، دون كل ملايين البشر وبخلاف كل الكائنات التي علي كوكب الأرض. إنه يحب هذا الإنسان قلباً وعقلاً، اسماً وعنواناً، زماناً ومكاناً
ثم أضاف: أليس ذلك ياسيدتي هو قمة الاستحواذ ومنتهي الأنانية؟
قالت: لكن إذا اعتبرت أن هذه المشاعر هي قمة الأنانية فأنت مخطيء، لأن الحب هو قمة الخصوصية
قال: الخصوصية في الأسرار ولكن ليست في المشاعر. قالت: الأنانية في التصرفات وليست في المشاعر
قال: أنا أحبك ولكن لا أريد أن أحتلك
قالت: ومن قال لك إنني أكره استعمارك لكل بقعة من كياني؟
قال: سوف تكرهينني!
قالت: لن أكرهك! قال: سوف تزهقين مني! قالت: لن أزهق
قال: التكرار يعلم الملل! قالت: التكرار يحقق الاعتياد، والاعتياد أساس الاستقرار، والاستقرار هو حلم المرأة
قال: والتكرار هو جوهر الملل، والملل هو كابوس الرجل.
لحظة ميلاد: لا تعطني حريتي لا تطلق يدي أرجوك.. استعمرني

من كتابات عماد الدين اديب مجلة كل الناس